قطاعات التركيز

المعادن الصناعية

تنعم المملكة بوفرة من المعادن والفلزات تمكنها من ريادة تطوير سلاسل الإمداد التنافسية التي تخدم العديد من الصناعات المتقدمة. وبناءً على استراتيجية التعدين المحلي المتبعة في المملكة، تهدف دُسر إلى الارتكاز على القدرات المحلية وسد فجوات الطلب، وخلق مزايا تنافسية، وتمكين القطاعات الاستراتيجية في مجالات المعادن المتخصصة والمعادن الأساسية. وينصب تركيز سلسلة الإمداد على عمليات الاستخراج المتوسط والمتدفق والثانوي واستعادة المعادن، بهدف توطين ودمج الاستثمارات المستهدفة في سلسلة التوريد العالمية وتقديم التقنيات والقدرات الرائدة لدعم التنويع الصناعي ورؤية 2030 في تنويع قطاع الصناعة المحلي. بتركيزها على التيتانيوم والألمونيوم والفولاذ الخاص والزنك والنحاس ومحفزات المزج المعدني، تلعب دُسر دوراً محورياً في تطوير صناعات عالية القيمة ومستدامة على المدى الطويل مثل الطيران، والطاقة التقليدية، ومصادر الطاقة المتجددة، والمركبات والنفط والغاز وغيرها.

الكيماويات المتخصصة

يُعتَبَر قطاعُ الكيماويات المتخصصة من القطاعات الضخمة التي تنطوي على سلسلةِ إمداد معقَّدةٍ. وتسعى دُسر في هذا القطاع إلى الاستثمار في المنظفات، والمواد ذات النشاط السطحي، وإضافات البولمير ومعالجته، ومنتجات الطلاء والمواد اللاصقة وموانع التسرُّب واللدائن. وتهدف هذه الاستثمارات إلى مواكبة الطلب في قطاعاتٍ عدة مثل الإلكترونيات، والطائرات، والرعاية الصحية، والتغليف، والبناء، والأدوية.

وتنظر دُسر حالياً في التسهيلات الراهنة ضمن سلسلة الإمداد لاستكشاف أوجه التكامل المحتملة بين مختلف الكيماويات المتخصصة، وتقييم فرص إنشاء تجمعات صناعية، بالإضافة إلى بحث سُبل التعاون مع القطاع الخاص للاستفادة من الإمكانات المحلية وتوسيع عروض سلسلة الإمداد في هذا القطاع الحيوي بالمملكة.

صناعة السيارات

تماشياً مع رؤية المملكة في توجهها لتطوير القدرات المحلية لتصنيع السيارات، تُركِّز دُسر في المرحلة الأولى على الاستثمار مع شركاءها لتصنيع المركبات ذات الأغراض الخاصة، والحافلات، والشاحنات، وعربات النقل الصغيرة، وتوطين مصنعي المعدات الأصلية OEMs، بالإضافة إلى الامتدادات الفرعيَّة لقطاعات التوريد على اختلافها. كما تسعى أيضاً للاستفادة من الفرص المتاحة، عبر سلسلة الإمداد في قطاع السيارات بالمملكة، من خلال الاستثمار في الجوانب التصنيعية وغير التصنيعية على حدٍ سواء، والموازنة بين التقنيات التقليدية والجديدة. وبمنظور آخر، تُركز الشركة على المواد الأولية، وقطع الغيار والأنظمة، وتطوير التطبيقات في السيارات الخاصة والحافلات والمركبات ذات الأغراض الخاصة؛ وتتبنَّى في سبيل تحقيق ذلك كلِّه خطةً استثماريةً متعددة المراحل تهدف لتمكين قطاع السيارات على المدى الطويل.

الطاقة

تمتلك المملكة العربية السعودية واحدة من أكبر سعات توليد الطاقة التقليدية في العالم تناهز 77 جيجاوات تقريباً، وأكد مؤخراً التزامها بتنمية هذه السعة لتصل إلى أكثر من 115 جيجاوات عبر التوليد التقليدي بحلول عام 2030. وتعتبر توربينات الغاز الثقيلة من أهم وحدات إنتاج الطاقة والأكثر استخداماً في المملكة العربية السعودية. وتستثمر دُسر في تصنيع مكونات هذه التوربينات وتجميعها واختبارها وصيانتها.

وتعتبر المملكة العربية السعودية أحد أهم أسواق توربينات الغاز، وتستهدف دُسر تطوير إمكانيات التصنيع والخدمات عبر استثمارات استراتيجية على مختلف مراحل سلسلة الإمداد والصيانة وتصنيع المكونات، حيث تشكل استراتيجيتها تكاملاً تقدمياً وعاملاً مؤثراً في زيادة عملية خلق القيمة المضافة داخل المملكة.

أحدث الأخبار

مشاهدة الكل اشترك